الحياة في امريكا للمهاجرين

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

الحياة في امريكا للمهاجرين بدأت منذ عقود طويلة، وجميع القاطنين في أمريكا تقريبًا لديهم أقارب قدموا من مكان آخر غير الولايات المتحدة.

ومنذ الخمسينيات وحتى أوائل القرن العشرين، وصل الآلاف من المهاجرين إلى الولايات المتحدة وعاشوا في العديد من الولايات.

وتعتبر أمريكا طوال هذه المدة هي حلم من أحلام الملايين من البشر من جميع أنحاء العالم.

وذلك نظرا لما تتمتع به الولايات المتحدة الأمريكية من مستوى معيشة راقي ومتقدم بالإضافة إلى نمط حياة متميز.

وكذلك يبرز الحلم الأمريكي باعتباره من أكثر عوامل الجذب التي تجذب المهاجرين من جميع أنحاء العالم.

وفي هذا المقال سوف نستعرض معكم بعض ملامح وسمات الحياة في امريكا للمهاجرين استنادا إلى عدد من المواقع والمصادر الأمريكية.

مع تمنياتنا لجميع قراء موقع أمريكا بالعربي بقراءة ممتعة..

الحياة في امريكا للمهاجرين

في البداية جاء المهاجرون أولاً من أيرلندا وألمانيا ثم من إيطاليا وأوروبا الشرقية والصين، من بين أماكن أخرى.

ونظرًا لأن معظم المهاجرين كانوا فقراء عند وصولهم، فقد عاشوا كثيرًا في الأماكن الأدنى من حيث مستوى المعيشة.

وذلك لأن هذه الأماكن كانت تتميز بإيجارات المباني السكنية المنخفضة والمزدحمة.

وفي مانهاتن، نيويورك، يقع متحف Lower East Side Tenement في مبنى كان سابقًا عبارة عن مبنى سكني يحكي قصة المهاجرين في المدينة.

وقد تم بنائه في ستينيات القرن التاسع عشر ويمكن أن يستوعب 20 عائلة، بواقع أربعة في كل طابق.

كما كانت كل شقة تحتوي على ثلاث غرف فقط: غرفة معيشة أو “أمامية” ومطبخ وغرفة نوم صغيرة.

وغالبا ما كان يعيش سبعة أشخاص أو أكثر في كل شقة. ولم يكن المسكن مزدحمًا فحسب، بل أيضًا، حتى عام 1905، لم تكن هناك حمامات داخل المبنى. كما لم يكن لدى السكان طاقة كهربائية إلا بعد عام 1918.

وقد أعاد المتحف إنشاء الشقق لتبدو كما لو كانت العائلات تعيش هناك.
وتُظهر بعض صور ومعروضات المتحف شكل لمطبخ عائلة من المهاجرين في عام 1918.

وتظهر الصور مدى الحياة البسيطة والبدائية التي كان يعيشها هؤلاء، وكيف كانت الحياة في امريكا للمهاجرين في البداية.

وللمزيد يمكن مراجعة هذا الرابط.

الحياة في امريكا للمهاجرين
الحياة في امريكا للمهاجرين

لمحات من حياة المهاجرين في امريكا:

كان عدد السكان المولودين في خارج أمريكا 40.7 مليون شخص في عام 2012.

وكان هناك حوالي 13.3 مليون من المقيمين الدائمين القانونيين. و 11.3 مليون مهاجر غير مصرح لهم، و 1.9 مليون مهاجر بتأشيرات مؤقتة.

وبحلول عام 2012، كان المهاجرون يمثلون 13 % من إجمالي السكان في الولايات المتحدة.

ومع ذلك، فإن حصة اليوم من السكان المهاجرين كنسبة مئوية من إجمالي السكان في الولايات المتحدة لا تزال دون الذروة في عام 1890، عندما هاجر 14.8 % من سكان الولايات المتحدة إلى البلاد.

وللمهاجرين خلفيات تعليمية متنوعة. في عام 2012، كان 11.6% من المهاجرين حاصلين على درجة الماجستير أو الشهادة المهنية أو درجة الدكتوراه، مقارنة بنسبة 10.8% من السكان الأصليين.

وفي نفس العام، حصل 69.4 % من السكان المولودين في الخارج على شهادة الثانوية العامة أو GED أو أعلى، مقارنة بـ 89.9 % من السكان المولودين في الولايات المتحدة.

وأكثر من نصف السكان المولودين في الخارج هم من أصحاب المنازل. وفي عام 2012، كان 51 % من أرباب الأسر المهاجرين يمتلكون منازلهم الخاصة.

وعن الحياة في امريكا للمهاجرين من الناحية الاقتصادية، يعيش أقل من واحد من كل خمسة مهاجرين تحت خط الفقر.

وليسوا أكثر عرضة لاستخدام الخدمات الاجتماعية من المواطنين الأمريكيين.

وفي عام 2012، كان 19.1 % من المهاجرين يعيشون تحت خط الفقر، في حين أن 15.4 % من السكان الأصليين كانوا يعيشون تحت خط الفقر.

وأطفال المهاجرين المولودين في الولايات المتحدة والذين يبلغ عددهم 20 مليون طفل هم أفضل حالًا من الناحية المالية من آبائهم المهاجرين

وقد كان متوسط ​​الدخل السنوي للأسر من الجيل الثاني في عام 2012، 58100 دولار.

وقد كشفت دراسة عن الحياة في امريكا للمهاجرين أجريت عام 2007 أجراها مركز سياسة الهجرة.

أن معدل الحبس للرجال المهاجرين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 39 عام 2000 كان 0.7 %.

بينما كان معدل الحبس للرجال في نفس الفئة العمرية 3.5 %.

وللمزيد يمكن مراجعة هذا الرابط

حقوق المهاجرين في امريكا

الحياة في امريكا للمهاجرين ميسرة جدا وهي تشبه إلى حد كبير حياة المواطنين الأمريكيين في بلادهم.

حيث يتمتع المهاجرون في أمريكا بنفس حقوق المواطن الأمريكي تقريبا، كما يكون عليه أيضا نفس الالتزامات.

وبصفتك مقيمًا دائمًا أو مهاجرا، يُتوقع منك اعتبار الولايات المتحدة وطنك الثاني واحترامه.

وكذلك عليك طاعة قوانين هذا البلد. حتى تستطيع أن تحصل في المقابل على حقوقك.

وأن تكون مقيمًا دائمًا أو مهاجرا هو امتياز وليس حقًا. ويمكن للحكومة الأمريكية أن تسلبك إياه.

ويجب عليك الحفاظ على وضع الإقامة الدائمة إذا كنت تريد أن تعيش وتعمل في الولايات المتحدة وتصبح مواطناً ذات يوم.

حقوق المهاجرين في أمريكا:

الحياة في امريكا للمهاجرين تحتاج إلى الحفاظ على سلوكيات معينة، ومن الممكن أن تؤثر بعض الأفعال على قدرتك على أن تبقى في الولايات المتحدة الأمريكية وأن تحصل على حق المواطنة.

وكمهاجر أو مقيم دائم في أمريكا، يحق لك:

  • العيش بشكل دائم في أي مكان في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • العمل في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • التمتع بحق الملكية الخاصة في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • الالتحاق بالمدارس العامة.
  • التقدم بطلب للحصول على رخصة قيادة في ولايتك أو إقليمك.
  • الانضمام إلى فروع معينة من القوات المسلحة الأمريكية.
  • تلقي الضمان الاجتماعي، ودخل الضمان التكميلي، والرعاية الطبية، إذا كنت مؤهلا لذلك.
  • التقدم من أجل الحصول على الجنسية الأمريكية.
  • طلب تأشيرات لزوجتك وأطفالك غير المتزوجين للعيش في الولايات المتحدة الأمريكية، بشرط أن ينص فيها على المغادرة والعودة إلى الولايات المتحدة بموجب شروط معينة.

واجبات الحياة في امريكا للمهاجرين :

وكمقيم دائم أو مهاجر في أمريكا، يجب عليك:

  • الالتزام بجميع القوانين الفيدرالية وقوانين حكومات الولايات والقوانين المحلية.
  • دفع ضرائب الدخل الفيدرالية والولائية والمحلية.
  • التسجيل في الخدمة الانتقائية (القوات المسلحة الأمريكية)، إذا كنت من الذكور الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 26.
  • الحفاظ على حالة الهجرة الخاصة بك.
  • حمل دليل وإثبات وضع الإقامة الدائمة في كل الأوقات.
  • في حالة تغيير عنوانك يتم إبلاغ USCIS عبر الإنترنت أو كتابيًا في غضون 10 أيام من الانتقال.

وللمزيد يمكن لكم مراجعة دليل المهاجر الجديد عبر هذا الرابط.

اقرأ أيضا: الهجرة الى امريكا

تجارب المهاجرين الى امريكا

نظرا لتجربة الحياة المتميزة التي يحظى بها المهاجرين الى امريكا ، فقد استطاع عدد كبير من المهاجرين النجاح وتحقيق العديد من الإنجازات في المجتمع الأمريكي.

وفي هذه السطور التي نلقي فيها الضوء على تجربة الحياة في امريكا للمهاجرين سوف نتحدث عن بعض أهم التجارب الناجحة لأشهر المهاجرين العرب إلى أمريكا.

الدكتور أحمد زويل

أحمد حسن زويل من مواليد 26 فبراير 1946 وتوفي في 2 أغسطس 2016.

كان عالمًا مصريًا أمريكيًا، يُعرف باسم “أبو كيمياء الفمتو”. وقد حصل على جائزة نوبل للكيمياء لعام 1999 ، وأصبح أول مصري يفوز بجائزة نوبل في مجال علمي.

وكان الدكتور أحمد زويل أستاذ كرسي لينوس بولينج للكيمياء وأستاذ الفيزياء ومدير مركز البيولوجيا الفيزيائية للعلوم والتكنولوجيا الفائقة السرعة في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا.

جورج شاهين

جورج ت. شاهين (من مواليد 11 يوليو 1944) هو رجل أعمال أمريكي من أصول لبنانية.

وقد أصبح الرئيس التنفيذي في شركة الاستشارات الإدارية Andersen Consulting في عام 1989.

وفي عام 1999 أصبح الرئيس التنفيذي لشركة Webvan. كما كان شاهين الرئيس التنفيذي لشركة Siebel Systems من عام 2005 حتى عام 2006.

ولد جورج شاهين في عام 1944، وبدأ في سن 13 عاما يعمل في محل بقالة العائلة في مدينة إلينوي الأمريكية.

وهو حاصل على درجة الماجستير في العلوم المالية من جامعة برادلي، وتخرج عام 1967.

الدكتور إدوارد سعيد

إدوارد وديع سعيد (1 نوفمبر 1935 – 24 سبتمبر 2003) كان أستاذًا للأدب بجامعة كولومبيا.

وهو مفكر عام ومؤسس أكاديمية دراسات ما بعد الاستعمار. وهو فلسطيني أمريكي مولود في فلسطين.

وقد قام إدوارد سعيد بتطبيق منظوره التعليمي والثقافي لإلقاء الضوء على فجوات التفاهم الثقافي والسياسي بين العالم الغربي والعالم الشرقي، لا سيما الصراع الإسرائيلي الفلسطيني في الشرق الأوسط.

وبصفته ناقد ثقافي، فإن سعيد معروف بكتاب الاستشراق (1978)، وهو نقد للتمثيلات الثقافية التي هي أساس الاستشراق.

كما قام سعيد بتحويل وتصحيح مسار الخطاب الأكاديمي للباحثين في النظرية الأدبية والنقد الأدبي والدراسات الشرق أوسطية.

وللمزيد عن أهم الشخصيات العربية الناجحة في الحياة الأمريكية والذين يتعبرون مثالا حيا عن الحياة في امريكا للمهاجرين ، يمكنكم زيارة هذا الرابط.

Leave A Reply

Your email address will not be published.